You are currently viewing صفعة بلماضي تجبر موهبة ميلان على الاعتذار للجزائريين

صفعة بلماضي تجبر موهبة ميلان على الاعتذار للجزائريين

وكان وكيل اللاعب ذي الأصول الجزائر، والذي يحمل الجنسية الفرنسية، أكد رفض موكله في الفترة الأخيرة تمثيل منتخب الشباب الجزائري في بطولة شمال أفريقيا المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية للشباب تحت 20 عاما، وأنه سيمثل محاربي الصحراء في حالة واحدة هي تلقيه اتصالا من جمال بلماضي مدرب المنتخب الأول لحمل قميصه.

ووجه بلماضي صفعة قوية للاعب صاحب الـ19 عاما، بعدما نقلت عنه مصادر مقربة من الاتحاد الجزائري أنه رفض رفضا قاطعا الاتصال به، معتبرا أنه مجرد لاعب ينشط في فريق رديف، ولا يمتلك حاليا المؤهلات التي تسمح له بالتواجد مع الكبار.

وأجبرت تلك الصفعة رياض طاهر على الاعتذار، حيث صرح لموقع “لاجازيت دو فيناك” الجزائري الناطق بالفرنسية بأن مطالبه باللعب مع منتخب الجزائر الأول أسيء فهمها من طرف ممثلي الاتحاد المحلي، وأنه يعتذر عن ذلك الأمر.

وأوضح المدافع الصاعد أنه يرُحب بارتداء ألوان بلده الأصلي، ويمنحه الأولوية على منتخب فرنسا، رغم أنه لا يتجاوز الـ19 عاما، وأنه يبقى تحت تصرف الجزائر في أية لحظة، بشرط وحيد وهو أن يكون الاستدعاء من المنتخب الأول، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه لم يكن مُستعدا للتواجد مع شُبان الخضر.